الأربعاء، 28 أغسطس 2013

عن قرب



في داخلي تسكن شابة صغيرة
في غرفة مظلمة إلا من كشاف أبيض خافت ترتدي بلوزة زرقاء زهرية وجيب كحلي داكن طويل وفصفاض ،
 تنام علي جانبها الأيمن وتضع يديها تحت رأسها ، ساقيها مثنية إلي أردافها وعينيها مثبتتين بإحكام علي شباك ،
 شباك أخضر صغير
 يطل منه القمر وتتسلل بروحها منه كالنغمة الموسيقية الوحيدة التي تخرج من أسر سطور النوتة إلي صخب الوتر 
ولا تعود ...

الأحد، 18 أغسطس 2013

عك منفرد




احنا صغيرين اوي يا سيد
انا راح مني كمان حاجه كبيره
مطرح ما عيونك بتكون
أربعه يا ماما أربعة
الدنيا حروووب وحرايق
بتنكر ليه ؟
لبن العصفور في ورق سلوفان
قالي انطريني
ضحكك السكر محلانيش
ملامحها شبه حلمي
واللي ميت من سنين
رميوني خلف السور
كنت تايه وأما شوفتك ...
لا بتتكلمي ولا بتسلمي 
كنت بندهلك حلاوة روح
اضحكي لمراية الأوضة
أصحاب احنا وحبايب
انا نفسي اقولهالك
طلعت مغفل !!!
كل شبر جنة
واللي فاق من وهمه فجأه
ما انتي خلاص حبيبتي غيري
وانتي ملاكي
فوتناكي بعافيه يا شبابيك
ماكنتش باينالي
نبص قدامنا
هنروح الجامعه 
 "س : هي عيشه ولا موته ؟
ج : فوته في حاره سد " 
أكفان زهريه
وبيفشلوا بالاجتهاد 
علي شمس احلامنا 
سيبتيني ومشيتي وروحتي ولا جيتي
يالالي
لشعب حكامه خانوه
نلقاها بتشق السحاب الغميق
بلكي بيوعي الضمير

الجمعة، 9 أغسطس 2013

الهبلة التي تكره الزيف !!


في الشتاء 
أخرج مرتدية سترة شتوية مبطنة بمادة ما تبعث الحرارة بالجسم 
فتبدو وأنت في الحقيقة تزن 50 كيلو جرام  كـ " دبدوب " عملاق

إسكندرية جميلة في الشتاء 
فاتنة 
لا تقل تألقا عن باريس - ولم أزرها قط - 
أقابل صديقه ، أقبلها ، قررنا القراءة اليوم 
ندخل إلي مكتبة الإسكندريه 

لا شيء ممتع !!!
كراسي خشبية مصنوعه بإتقان 
أرضيه لو كنا في زمان غير الزمان لظننت أن أحدهم لعقها بلسانه لتبدو ناصعه كهذا
صوت خطوات قدميك محسوب وواضح كأنك مربوط إلي جرس كبير كالقطط 
إبتسامه مزيفة علي وجوه المستقبلين 
مرسومة كلوحة ملّ منها صاحبها فقرر أن يبقيها معذبة للأبد 
معلقا شفتاها في إبتسامه صفراء سخيفة 

أكره مكتبة الإسكندريه لا لشيء سوي المثالية الفارغة
أزورها أحيانا 
لكن لا أشعر بالراحه فيها
نصف ساعه في " البني دانيال " تساوي ساعتان أو عشر في المكتبة 

------------

كذلك الأفراح الفخمة والمبالغ فيها وفي تفاصيلها
لاعبي كرة القدم و الفنانين و ذويهم 
أشعر أن المثالية المبالغ فيها تلك 
تسلب البهجة 

،،،،

 و قد أكون مخطئة 

...

الثلاثاء، 6 أغسطس 2013

عزلة


أرقص علي السلالم 
أصعد و أنزل 
أخرج وأدخل و لا يصلني من العالم شيء 
سلالمنا التي تفصل بيتنا المعزول عن العالم
وسريري المعزول عن البيت 
وعقلي المعزول عن الجسد 
وروحي التي تغادر كل صباح 
متي تصلني السلالم بواقعا غير الواقع ؟

--------

بيتنا الساقط من الترقيم و شارعنا فاقد الإسم والهويه
ماذا لو أرسل لي أحدهم خطابا ؟

الجمعة، 2 أغسطس 2013

أريد






أريد أن أرتدي فستانا قصيرا
و ألقي بالجزء التعيس من روحي في البحر
أعيش بالروح التي تمنحها لي " خواطر " 
أشارك في تظاهرة فلسطينيه دفاعا عن الأرض وأجاهر بها يوم الحساب ليغفر الله لي تقصيري
أريد أن أعبر العالم بقفزات متتالية و أخرج من قالبه الضيق إلي فضاءه الواسع 
أريد أن أعاصر طفولته ، أحمله في عامه الأول و أخبره أن يختارني عندما يكبر وأنني سأنتظره و لن أكبر 
سأتوقف عند العشرين 
أريد شارعا كبيرا تسكن فيه صديقتان و حبيب و رفاق الفيس بوك و الصور الحبيسة في العالم الإفتراضي
أريد بلادا حقيقية تعاقب الفاسد و تعدم القاتل و تحاكم المغتصب و تسجن المتحرش 
أريد بلادا تعترف بالطموح لا الواسطة 
أريد رفاق يعترفون بالحلم ويكملون طريقه 
لمذا تمسي أمنياتي صعبة في بلاد تبيع الموت كالتذاكر في محطات القطار ؟ 

الخميس، 1 أغسطس 2013

نبتة



كانت فكرة ظريفة راودتني ف بداية العطلة
أن اتعلم شيئا جديدا
وأزرع

في خضم الإعداد الذهني للفكرة
جاءتني التربة والبذور 
بذور ريحان

كانت سعادتي بالغة فبمجرد التفكير زحفت إليّ الأرض و البذرة 

اخترت لها مكانا مميزا علي الشرفة في الجانب المكشوف حيث تأتي الشمس كل صباح
وظللت يوما بعد يوم أسقيها لمده تزيد عن أسبوع
ولم تنبت

ظننت انها تاخذ وقتها لتنمو لا أكثر 
لكن زيادة في الحرص بحثت كثيرا علي  الشبكة لأعرف كم تحتاج بذور الريحان لتنبت
وعلمت أنه في أقل من أسبوع ينكسر الغطاء الخارجي للبذرة 

نبتتي التي جئت بها لتحد من وحدتي وعزلتي 
علمت ذلك مسبقا و مستها أنانية الوجود 
فأبت أن تفعل

...